الإلهام والموهبة - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)
    عزة..النفس..
    (الكاتـب : محمد جادالله محمد ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    الإلهام والموهبة


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 6th July 2021, 04:44 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new الإلهام والموهبة

    أنا : المستشار الصحفى




    حسب بعض الأدباء والنقاد، إذا كان ثمة إلهام يُصيب المُبدع، فهو لا يهبط من السماء، بل يُنتزَع انتزاعًا بالعمل والمشقّة وكدّ الذهن. بالتالي، لا يُعوَّل على ما روّج له كتّاب وشعراء، وما اتّفقت حوله الأقاويل الطريفة، على أنه هِبةٌ من شياطين عبقر، خصّ به بعض البشر المحظوظين يُصادفهم في سويعات شروق الشمس، أو طلوع القمر، ولا يتخلّى عنهم في عتمة الليل، ولا في الأحلام؛ يأتي أشبه بومضات ترافقها الشاعرية، لتُنتج شعرًا، أو ما يرقى إلى الشعر.

    كذلك الموهبة، عُدّت في مصافّ الإلهام، لا تزيد عنه ولا تنقص، وقد تُعوّض عنه. الدافع داخليٌّ، لا يحتاج إلى معونة خارجية. تولد مع الإنسان أعطيةٌ من الخالق للخلق، تُوَزَّع بشكل انتقائي، ولا تُمنح اعتباطًا، تُمنح لمن هو جديرٌ بها... والكثير من هذا الكلام.

    إذا أردنا تفسيرًا أقرب إلى الواقع الأرضي، هي نوعٌ غامض من الذكاء، بذرةٌ في بيئة مواتية أو غير مواتية، قد تُسحَق وتموت، إن لم تُتَعهّد بالرعاية. في بلادنا، يصعب الظفر بالرعاية؛ يجب على البذرة الاعتماد على صلابتها، وأيضًا على الظروف؛ ليس من المهم إن كانت قاسية، فالظروف القاسية قد تُنشّط وتُحرّض، أو تقتل، ومثلها الظروف الليّنة، أي ليس هناك ظروف مثالية، ما يساعد هذا قد لا يساعد ذاك. في النهاية، تبقى قصّةُ الموهبة وقدرتها على البقاء والاستمرار قصّةً غير مفهومة، ولا يمكن الثقة بسيرورتها ولا بمآلاتها.

    الموهبة في أحد وجوهها تستلب الإنسان وتوظفه لخدمة البشرية

    إذا افترضنا ولادة الموهبة مع الإنسان، سواء في طبقة مقتدرة، أو بيئة هامشية فقيرة، أو ريفية نائية، لا تعدو أنها أكثر من تربة صالحة أو غير صالحة، لكنها لن تنمو وتتبلور إلّا مع الزمن. وإذا كان لهذه الموهبة الاستمرار، لا الضمور، فبالمعرفة والدأب. يقضي الفنان أو المخترع والكاتب أعمارهم في حالة اجتهاد متواصل، ما يمنح لعطاءاتهم صفة الكشف والديمومة. الموهبة في أحد وجوهها تستلب الإنسان وتوظّفه لخدمة البشرية؛ قد تُسبغ عليه الشهرة، وربما المجد، لكنها تمنح الإنسانية نتائج جهوده.

    في حال أثمرت الموهبة، ولم يصادف صاحبُها طائفةً من الجهال شاءوا الإضرار به، وعدم الاعتراف بما أنجزه، فقد يشعر بالغبن، وتضعف عزيمته ويدخل في دورات من الوساوس القهرية. فالموهوبون ــ من فرط حساسيتهم ــ قد لا يمتلكون المناعة ضد الأمراض النفسية الناشئة عن خذلان الجهات الرسمية لهم من سلطات وجامعات ومؤسسات.

    ليس الجُهّال فحسب، بل أيضًا الحُسّاد والأغبياء ــ وهم موجودون بكثرة في مفاصل الدولة ــ يعتقدون أن التعويض المُجزي عن بلادتهم، هو التحكّم بأناسٍ أقدر منهم وأذكى، والعمل على تحطيمهم؛ ذلك هو الامتياز الذي تمنحه لهم وظائفهم، ولا يبلغون هدفهم إلّا بالتشكيك بكلّ ما أُفنيتْ أعمارٌ من أجله. تلك قصة الموهبة في بلداننا.

    ولهذا الزمن نقائصه ومحاذيره. أصبح من الممكن الاستغناء عن الموهبة، إن لم يكن قتلها، والتعويض عنها بالادّعاء، طالما الدعاية تكفل ترويجَ أيّ مستحضر أو عقار على أنه نافع، أو أي كتاب على أنه جيد، وأي نظام ديكتاتوري على أنه ديمقراطي، ولو كانت السجون تغصّ بالمعتقلين والمشانق في انتظارهم.

    لئلّا تعبث بنا الدعايات والادّعاءات، لا يمكن إخفاء ظهور أعداد كبيرة من الموهوبين في بلدان اللجوء لمجرّد توفّر بيئة حاضنة، شكّلت تربة صالحة لإبراز ما يتمتعون به من ذكاء جعلهم في مصاف أقرانهم في الغرب. وأحيانًا يتفوّقون عليهم في المدرسة، الجامعة، البحث العلمي، الطب، والفنون، وغيرها، مع أنهم من اللاجئين الذين غادروا بلدهم وتعرّضوا طوال سنوات الى حرب وحشية، وعاشوا ظروفًا غير إنسانية خلال رحلة اللجوء. بينما الكثير جدًّا من الموهوبين المحاصرين داخل بلدٍ طاردٍ للمواهب، يخوضون معاركهم مع جهات لا تعبأ إلّا بالبقاء في السلطة، وفي الوقت نفسه عازمون على شقّ طريقهم رغم الصعاب في بلدٍ من خراب يحتاج إليهم.


    * روائي من سورية




    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : الإلهام والموهبة     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    Joe Biden signs $40 billion for Ukraine... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 22nd May 2022 01:41 AM
    Ali Al-Issa wins bronze as Saudi swimmers finish... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 22nd May 2022 01:41 AM
    Russia declares travel ban on 963 Americans... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 22nd May 2022 01:41 AM
    Kuwait ministry captures Iranian ship with 240... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 22nd May 2022 01:41 AM
    Cuba supports Saudi Arabia’s bid to host Expo 2030 أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 22nd May 2022 01:41 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]