لبنان .. خطابان وفراغ - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)
    عزة..النفس..
    (الكاتـب : محمد جادالله محمد ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    لبنان .. خطابان وفراغ


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 10th July 2021, 12:28 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new لبنان .. خطابان وفراغ

    أنا : المستشار الصحفى




    لم تعد الحياة في لبنان تعتمد على "الرؤية الثاقبة" لرجالات دولةٍ، ولا على مبادرات فردية أو جماعية لأطرافٍ إنقاذية محلية. بتنا في مرحلةٍ متناسلةٍ من ردود فعل لن تنتهي سوى بفعل "الارتطام النهائي"، المصطلح الدارج حالياً في بيروت لشرح كارثية المرحلة اللبنانية المقبلة. وفي خضمّ ذلك، هناك خطابان شبه مبتذليْن، لا يقتربان من اهتمامات الناس، ولا يفهمان حقيقة الوضع، على الرغم من أن أبطالهما في قلب الحدث اللبناني.

    الأول، هو الخطاب الكلاسيكي للسلطة الحاكمة، التي تختبئ خلف الشعارات البرّاقة، للتعمية على حقيقة التدهور المعيشي والصحّي في لبنان. يرتكز هذا الخطاب على مبدأ أن "عقد الاجتماعات وأخذ الصور كافٍ لحلّ الأزمة"، من دون القيام بحملاتٍ جذريّة، لجهة كسر التهريب إلى خارج البلاد، إلى سورية وغيرها، ولا لجهة مداهمة مستودعات الأدوية والطعام ومخازن النفط، ولا حتى محاربة مسبّبي الفساد والهدر. مثل هذه الاجتماعات تكرّس نكراناً جماعياً للسلطة، وترسّخ ضعفها حيال حماية الناس. لكنها، في المقابل، تمنع عليهم حقهم الطبيعي بالاحتجاج، أي "موتوا بصمت".

    الثاني، هو الخطاب المثالي الذي يطلب من الناس الصبر والتحمّل حتى موعد الانتخابات النيابية، المقرّرة مبدئياً في ربيع 2022. لا يريد أنصار هذا الخطاب الانتباه إلى أن الناس لا يمكنهم الصمود حتى ذلك الوقت، في ظلّ نقص الأدوية خصوصاً، ولا يمكنهم التنقل إلى المراكز الانتخابية مع ارتفاع أسعار الوقود بجنون. ربما يصلح خطاب الانتخابات في بلادٍ متقدّمة، لا في بلد كلبنان. الأهم أن إجراء الانتخابات في موعدها بات مشكوكاً فيه، فأحزاب السلطة لن تألو جهداً في الحفاظ على نفوذها، مستندةً إلى سابقة تأجيل الانتخابات النيابية خمس سنوات من عام 2013 إلى عام 2018. وتحاول تحفيز أنصارها بخطاباتٍ لم تعد تلقى صدىً عند الناس. الأحزاب اللبنانية باتت جامدة، وجمادها سيقتلها، على الرغم من أن لا بديل فعلياً متاحاً الآن، ولا تغيير جذرياً معروفاً سيحصل الآن.

    بالتالي، الفراغ الناشئ عن ابتعاد الخطابين عن الناس سيدفع إلى استيلاد خطاب جديد مصنوع من تفاصيل الأزمة الاقتصادية ومن عشوائية سياسية متفاقمة، ولن تتمكّن صناديق الإعاشة الحزبية من قمعه، لأن سرعة توزيع صندوقٍ واحد أبطأ من إمكانية عرقلة الخطاب الجديد. والمفارقة أن قوة الخطاب المنتظر، على الرغم من مأساوية الوضع، تكمن في استمرار التردّي الاقتصادي والاجتماعي. هذا يعني أن انفجاراً ما سيحصل في لحظةٍ ما، لا أحد يمكنه توقعها، وسيسري كالنار في الهشيم. هذه حتمية غير مبنيةٍ على سلوك أو تغريدات أو تدوينات على مواقع التواصل الاجتماعي، بل على رد فعل بدائي لإنسانٍ وجد نفسه فجأة أمام أمر واقع: لا غذاء، لا دواء، لا بنزين. ربما يظنّ كثر أن خيبة محاولة 17 أكتوبر/ تشرين الأول 2019 تحدّ من إمكانية حصول الانفجار، لكن الأمر عملياً غير مرتبط بإجراء المقارنات، لأن عملية استنساخ التجارب مختلفة عن نشوئها في لحظةٍ غير مُخطّط لها. وبالتالي، ستختلف النهايات، إيجابية كانت أم سلبية، طالت أم قصُرَت.

    نحن في يوليو/ تموز 2021. وقبل عامين بالضبط كانت بوادر الأزمة المالية قد بدأت بالاشتداد. تحدّث خبراء غير تابعين لأحزاب عن كيفية معالجة الأزمة قبل تفاقهما، بما يحمي البنيان الاجتماعي للناس. لم تسمع السلطة ولا أحزابها ذلك، لأنهم كانوا يكتشفون حديثاً أن هناك شيئاً يُدعى "علم الاقتصاد". وحين حصلت الكارثة بدأوا بتحميل المسؤولية للناس، لا لأنفسهم ولا لكونهم مسؤولين عن ثلاثة عقود متتالية من الفساديْن المالي والاقتصادي. يريد مثل هؤلاء إقناعنا بأن الحلّ يبدأ عندهم وينتهي عندهم، وحين يرون أن الناس لم يعدوا يأبهون لهم، يتحدّثون عن السيادة والكرامة والاستقلال، أي الشعارات التي تستعين بها الأنظمة الديكتاتورية لقمع حرية شعوبها. في لبنان، ولّى زمن "الديمقراطية التوافقية" سيئ الذكر، لمصلحة "الديكتاتورية التوافقية".




    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : لبنان .. خطابان وفراغ     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    إلغاء المدراس وإيقاف القطارات في ليمبورخ... أخبار بريطانيا وهولندا المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 05:15 PM
    الأولى في بريطانيا.. متاجر Co-op تطلق خدمة... أخبار بريطانيا وهولندا المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 05:15 PM
    مارك روته يتفادى استجوابه حول رسائله النصية... أخبار بريطانيا وهولندا المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 05:15 PM
    ساجيد جافيد: حالات جدري القرود*تتضاعف*في المملكة... أخبار بريطانيا وهولندا المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 05:15 PM
    ألمانيا تعارض الحصول على قرض أوروبي لإعادة إعمار... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 20th May 2022 05:15 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]