الصين على خط تعويم النظام السوري: هل ترد أميركا؟ - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    الصين على خط تعويم النظام السوري: هل ترد أميركا؟


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 16th July 2021, 10:35 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new الصين على خط تعويم النظام السوري: هل ترد أميركا؟

    أنا : المستشار الصحفى




    يبدو أن الملف السوري، الذي اتخذ طابعاً دولياً، سيصبح وسط تنافس الغرب والشرق اقتصادياً وسياسياً، عبر زج معطيات الحرب السورية ونتائجها لاستخدامها كأوراق وأدوات ضغط في هذا التنافس المحتدم، بين الصين والولايات المتحدة اقتصادياً، وبين روسيا والولايات المتحدة سياسياً. في السياق، تبرز زيارة وزير الخارجية الصيني وانغ يي إلى دمشق، اليوم السبت، وفي جعبته ملفات سياسية واقتصادية، إذ تشير زيارة مسؤول صيني بهذا المستوى إلى دمشق للمرة الأولى منذ اندلاع الاحتجاجات ضد النظام عام 2011، إلى رسائل عدة. وفي مقدمة تلك الرسائل، تجاهل الصين العقوبات الغربية والأميركية تحديداً على النظام، بالإضافة لتمهيدها جدياً للانخراط بعملية إعادة الإعمار التي يروج النظام للبدء بها، بعد إنجازه الانتخابات الرئاسية في مايو/ أيار الماضي والتجديد لبشار الأسد من خلالها لولاية رئاسية جديدة مدتها سبعة أعوام. وتوجّه الصين رسائل سياسية في دعم النظام في ظل الحديث عن مشاركة الوزير الصيني في حضور مراسم أداء الأسد اليمين الدستورية.

    سيُطلق المسؤول الصيني 6 مشاريع مرتبطة بطريق الحرير

    وحول زيارة وانغ، أعلنت وكالة "سبوتنيك" الروسية أنه "سيناقش حزمة من الملفات الدبلوماسية والاقتصادية، يتعلق بعضها بالمشروع الصيني المعروف بطريق الحرير الجديد". وأشارت إلى أن برنامج الزيارة ينطوي على استقبال الأسد للوزير الصيني، إضافة إلى عقد اجتماع مغلق مع وزير خارجية النظام فيصل المقداد. وأضافت أن الوزير الصيني سيطلق ستة مشاريع اقتصادية استراتيجية في البنى التحتية، تتفرّع عن المشروع الصيني العالمي لـ"طريق الحرير الجديد". كما نقلت الوكالة عن مصادر قولها إنها "لا تستبعد حضور الوزير الصيني مراسم أداء اليمين الدستورية للأسد، إيذاناً ببدء ولايته الجديدة كرئيس لسورية".

    وتأتي هذه الزيارة بعد إعلان صيني سابق من الرئيس الصيني شي جين بينغ بعد إجراء الانتخابات الرئاسية السورية، أن بلاده ستقدّم كل مساعدة ممكنة لسورية في سبيل إنعاش اقتصادها. وفي الوقت الحالي، تقدّم الصين دعماً للنظام لمواجهة فيروس كورونا، إذ سبق أن وصلت إلى دمشق دفعات عدة من المواد الطبية واللقاح الخاص بالفيروس. وتقف الصين إلى جانب نظام الأسد منذ عام 2011، وسبق أن استخدمت حق النقض "الفيتو" إلى جانب روسيا في مجلس الأمن ضد قرارات عدة تدين النظام.

    أما بالنسبة لـ"طريق الحرير الجديد" فيعتبر من أبرز المشاريع الصينية الاستراتيجية، إذ تشارك فيه 123 دولة محاكاةً لطريق الحرير القديم، ويهدف إلى تسريع وصول منتجات الصين إلى الأسواق العالمية، بما في ذلك آسيا وأوروبا وأفريقيا وأميركا الجنوبية والوسطى. وكانت المستشارة السياسية لرئيس النظام السوري بثينة شعبان قد شاركت في إبريل/ نيسان 2019 في مؤتمر "حزام واحد، طريق واحد" في العاصمة الصينية بكين، وقالت إن الدول التي وقفت بجانب النظام خلال سنوات الحرب سوف يسمح لها فقط بالمشاركة في إعادة إعمار سورية. وأعربت عن أملها بأن تكون الصين وإيران وروسيا بين الدول المشاركة في الإعمار، بالإضافة لطلب الأسد ذاته دعم ومساعدة الصين في هذه العملية، مرحّباً بالاستثمارات الصينية في البلاد.

    وفي ظل التركيز الأميركي على الملفات الإنسانية في سورية، بالمقام الأول، على الأقل في الوقت الراهن، يصعب التكهن بماهية التعامل الغربي والأميركي مع هذا المعطى الجديد، إذ لا تبدي واشنطن بعد وصول إدارة جو بايدن للسلطة كثيراً من الاهتمام بالضغط السياسي والدبلوماسي على النظام، رغم وجود "قانون قيصر" للعقوبات.
    واشنطن ترفض إعادة الإعمار إلا بإنجاز الحل السياسي الشامل

    لكن سياسة واشنطن حيال القضية السورية، وبغض النظر عن توجه الإدارة التي تسيطر على الحكم فيها، تشدد على أن عملية إعادة الإعمار لا يمكن أن تتم، أو بالأحرى لا يمكن القبول السماح بها، إلا بإنجاز الحل السياسي الشامل، وفقاً للقرارات الأممية، وفي مقدمتها القرار 2254. وأساساً، فإن بنود "قانون قيصر" تمنع أي شركة أو كيان أو دولة من تقديم أي دعم اقتصادي للنظام في عملية إعادة الإعمار تحت طائلة الشمول بالعقوبات، بالإضافة إلى عقوبات أخرى. وتصرّ الولايات المتحدة على أن هذه العملية يجب أن تتم بعد إنجاز التسوية وإقرار دستور جديد، وإجراء انتخابات بموجبه لتفرز حكومة شرعية معترفاً بها، وإلا فإن تلك العملية (إعادة الإعمار) ستكون امتداداً لنهب ثروات السوريين وتبديدها من قبل النظام الحالي، ما يجعل إمكانية مواجهة هذا المعطى (الصيني) من قبل الولايات المتحدة أمراً وارداً كذلك، من دون التكهن بماهية الإجراءات المتخذة في واشنطن.

    ويرى الباحث والسياسي رضوان زيادة، المقيم في واشنطن، أن هذا التحرك الصيني تجاه الملف السوري والنظام تحديداً، يعتبر بشكل أو بآخر نوعاً من الاستجابة للطلبات الروسية لتعويم النظام، وجزءاً من تحدي الولايات المتحدة التي تصرّ على عزل النظام. ويضيف زيادة في حديث لـ"العربي الجديد": "ربما ترى الصين في النظام أشبه بالفريسة التي لا شروط لها، وبالتالي تستطيع أن تملي عليه الشروط الاقتصادية التي تريدها. والصين تجيد وتحسن فعل ذلك كما فعلت مسبقاً في سريلانكا، وغيرها من الدول في أفريقيا الخارجة من الحروب الأهلية". وبالنسبة للتعاطي الأميركي مع هذه الزيارة، يشير زيادة إلى أن واشنطن لا تستطيع الضغط أو منع الصين ومسؤوليها من إجراء مثل هذه الزيارات، لكونها جزءاً من سياسة الصين الداخلية، لكنه يعتقد أن واشنطن ستزيد من أهمية تطبيق قيصر ومنع تعويم النظام بأي شكل، لافتاً إلى أن "هناك صداما أميركياً - صينياً بسبب الاقتصاد، وربما تضاف الساحة السورية إلى هذه الجبهة".




    مزيد من التفاصيل

     

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    واشنطن تطالب الاحتلال باستكمال التحقيق في اغتيال... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 28th May 2022 12:52 AM
    تحقيق إسرائيلي يكشف عن تنامي العلاقات الاقتصادية... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 28th May 2022 12:52 AM
    زيلينسكي يعلق على الوضع في دونباس مع تقدم القوات... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 28th May 2022 12:52 AM
    "الثورة الجزائرية في ذكرى انتصارها": نقاشاتٌ على... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 3 28th May 2022 12:13 AM
    مصدر عسكري يمني: الحوثي تجر مفاوضات الأردن بعيدا... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 6 27th May 2022 10:51 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]