سعر "العيش" وقهر المعيشة - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات
    هُنا .. سأتنفَّس قليلاً ..
    (الكاتـب : نانا ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)
    عزة..النفس..
    (الكاتـب : محمد جادالله محمد ) (آخر مشاركة : قمر الاصيل)

    العودة   منتديات المطاريد > إعلام وثقافة وفنون > صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح وسائل إعلام مسموع ومقروء ومرئى

    صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح

    سعر "العيش" وقهر المعيشة


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 9th August 2021, 12:15 AM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    new سعر "العيش" وقهر المعيشة

    أنا : المستشار الصحفى




    صمتت كل الأصوات التي كانت تؤيد (وتبرّر) توجه السلطة في مصر إلى رفع سعر الخبز، السلعة الغذائية الأهم والأكثر استهلاكاً لدى عموم المصريين. وتوقفت على نحو مفاجئ حملة الدعاية والترويج التي تبنّاها الإعلام المصري الموالي للسلطة، والتي هدفت إلى إقناع المصريين بأن رفع سعر الخبز قرار حتمي، وليس خياراً يمكن مناقشته أو إيجاد بدائل له.
    وفي دولة لا أحد فيها ينطق إلا بإذن أو يصمت إلا بالأمر، أقرب إلى المستحيلات أن يخرج هذا الموضوع من أجندة الإعلام، ويسقط من شريط الأخبار بهذا الشكل الجماعي والمتزامن، على سبيل المصادفة أو توارد الأفكار. وعلى أهمية فهم ذلك التراجع المفاجئ في حملة التبرير والدعاية، يظلّ الأهم فهم أسباب التفكير في خطوةٍ غير مسبوقة، مثل رفع سعر الخبز، وتفسير أبعادها السياسية والاقتصادية ودلالاتها، لجهة طريقة إدارة الدولة ومنهجيتها ورؤية حكامها لوضعية الشعب ووزنه النسبي في منظومة الدولة والحكم.
    يتأكد يوماً بعد يوم أن تحصيل الأموال من جيوب المصريين هو الخيار الأقرب دائماً إلى قلب السلطة والسلطة، فلم تجتهد دوائر الحكم والقرار في البحث عن طرق عملية وفعالة لترشيد الدعم العيني المقدّم للمصريين، وانصاعت بشكل فوري، وبلا أي مناقشة أو تفكير، لوصفة صندوق النقد الدولي. على الرغم من أن البدائل قائمة ومجرّبة في دول أخرى، بل وكادت مصر نفسها تطبق بعضها من قبل. مثال ذلك مشروعٌ لم ير النور، لتقنين دعم وقود السيارات باستخدام كروت ذكية تمنح لأصحاب السيارات، وتحدّد حصصاً مقرّرة ومتفاوتة بين شرائح المجتمع حسب مدى احتياج كل منها الدعم.
    من شأن ذلك الاستسهال، واستضعاف المجتمع على المدى البعيد، أن يُفقد شعارات السلطة وخطابها الناعم صدقيته. خصوصاً مع تكرار التناقض واتساع الفجوة بين الخطاب الاسترضائي والسلوك الجبائي. وليس واضحاً مصدر جرأة الرئيس عبد الفتاح السيسي في انتهاك "حرمة" الخبز لدى المصريين، ولا على ماذا يراهن وهو يكرّر خطوة سبق أن اتخذها أنور السادات ثم تراجع عنها بعد يوم، بسبب اندلاع تظاهرات شعبية عارمة احتجاجاً على رفع أسعار الخبز قرشاً والسكر قرشين. عرفت تلك التظاهرات باسم انتفاضة 18 و19 يناير 1977. والتي تركت بصمة قوية ظلت ماثلة كشبحٍ مخيف أمام أعين القائمين على إدارة الدولة في مصر أربعة عقود. إلا أن السيسي لم يتعظ من تجربة السادات، بل زاد الأمر سوداويةً وهو يعلن نيته رفع سعر الخبز، إذ عقد مقارنة بين سعر رغيف العيش (الخبز) وسعر السجائر. فوضع "عيش" المصريين والقوام الرئيس لوجباتهم اليومية الثلاث في سلة واحدة مع سلعة كمالية يستهلكها المدخّنون فقط.
    لعل فورة الغضب الشعبي وموجة الاستهجان التي اجتاحت وسائل التواصل الاجتماعي في الأيام الماضية هي التي أصابت الإعلام الموالي بالخرس، وربما تُفضي إلى مراجعة القرار، وتعليق تلك الخطوة، خصوصا أن خبراء ومختصين في السياسات الاقتصادية والمالية طرحوا خيارات فعالة أخرى بديلة لرفع سعر الخبز، من شأنها توفير الحصيلة المالية المطلوبة من دون إضرار بالفقراء.
    وفي كل الأحوال، بات واضحاً أن حالة اغترار وغباء سياسي بدأت تتسلّل إلى مطبخ الحكم ودائرة القرار في مصر، لكن المثير للدهشة، وما يدعو إلى الرثاء حقاً، هو موقف المطبّلين وكذابي الزفة، الذين يجارون توجهات السلطة أياً كانت، فبدلا من التنبيه إلى خطورة المساس برغيف الخبز، القوام الأساس لغذاء أكثر من 70 مليون مصري ثلاث مرّات يومياً، أو على الأقل التزام الصمت، راح أولئك المؤيدون دائماً وأبداً يُزينون ما سوّلت للسيسي نفسُه من استيلاء على أقوات الفقراء و"عيشهم". وسواء نفّذ قراره برفع سعر الخبز أو تراجع، فإنّ سحرة فرعون هم الخاسرون، إذ يبيعون شعبهم لا من أجل أنفسهم، بل لحساب غيرهم.




    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : سعر "العيش" وقهر المعيشة     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    توقعات بانخفاض إنتاج السكر في مصر بنحو 200 ألف طن صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 18th May 2022 01:25 PM
    انخفاض نسبة الجرائم في الأردن خلال2021 صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 18th May 2022 01:25 PM
    روسيا تطرد أكثر من 60 دبلوماسياً فرنسياً... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 18th May 2022 01:25 PM
    قانون الجرائم الإلكترونية في سورية يدخل حيز... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 18th May 2022 01:25 PM
    الاحتلال يؤجل البت في قضية تمديد عزل الأسير... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 1 18th May 2022 01:25 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]