الحلم التاريخي الذي سحقه العسكر - محمد إلهامي - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


UPLIFT YOUR WORLD WITH DIGITAL CASH Young Tennis Players


BBC NEWS

    العودة   منتديات المطاريد > آخر الأخبار > أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى)

    أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى)

    أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى)

    الحلم التاريخي الذي سحقه العسكر - محمد إلهامي


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية
    OneTravel Exclusive Deals for Filghts & Hotels
    Booking.com




    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 28th September 2013, 09:00 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    افتراضي الحلم التاريخي الذي سحقه العسكر - محمد إلهامي

    أنا : المستشار الصحفى






    مما قد يخفى على الكثير أن حلم التحرر والاستقلال الذي كان في أواسط القرن العشرين كان في جوهره مؤسسا على قناعة وعقيدة تقول بأنه إذا حَكَمَنا بنو أوطاننا فإنهم سينهضون بنا على نحو ما فعل أبناء أوروبا في بلادهم. كانت النظرة السائدة آنذاك تحصر المأساة في كون من يحكموننا ليسوا منا.. إما لأنهم أتراك (المدرسة القومية) أو لأنهم أجانب كالإنجليز والفرنسيين والطليان (المدرسة الوطنية) أو لأنهم نخبة قليلة من الأعيان أصحاب الأملاك (المدرسة الشيوعية المادية) هذه المدارس التي تداخلت أحيانا كانت تلتقي عند هذه القناعة وتستبطن جميعها هذه العقيدة "لو أن الذي حَكَمَنا كان منَّا فإنه لا محالة سيكون وطنيا مخلصا لبلده ولقومه وللفقراء من شعبه". بينما لم تكن المدرسة الإسلامية تعني بشخص الحاكم وعرقه وطبقته بقدر ما يعنيها دين وأخلاقه والنظام العام المهيمن، فإن هذا كفيل بإصلاح البلاد سواء كان من يحكم مصريا أو تركيا، غنيا أو فقيرا. فلما جاء عصر الانقلابات العسكرية وأولها انقلاب حسني الزعيم في سوريا، وأخطرها انقلاب عبد الناصر في مصر.. عاشت الأمة واحدة من أسوأ أحقابها التاريخية على الإطلاق، سواء على مستوى الداخل أو على مستوى الخارج. وكان من بين ما سُحِق من القيم والقناعات والمبادئ، قناعة أنه لو حكمنا من هو منا فإنه سيخلص للبلاد والناس. إن إجرام عبد الناصر لا يقارن بإجرام الإنجليز، لا في القتل ولا في الاستبداد ولا حتى في السجون! وكذلك إجرام البعث في العراق بالنسبة للإنجليز، وفي سوريا بالنسبة للفرنسيين، وإجرام القذافي بالنسبة للإيطاليين... إلخ. خرافة "المصري لا يقتل المصري" صارت خرافة فقط بعدما أثبت عصر عبد الناصر العسكري أنها خرافة، وأنه يمكن -وببساطة- أن يحدث هذا وبدم بادر! كان السجن في عهد عبد الناصر يتمنى أن ترضى عنه كلبة حمزة البسيوني -قائد السجن الحربي- لأنه كان يُخفف العذاب عمن كانت ترتاح له الكلبة فلا تنبح في وجهه، بينما إذا نبحت عليه لحقه مزيد من العذاب!! الوقائع المهولة كثيرة، وكتبت فيها مئات الآلاف من الصفحات سواء كمذكرات أو كأحكام قضائية أو كتقارير صحفية.. ولكن الشاهد المقصود من هذا السياق أن الناس الذين أجمعوا على أن تخلفنا كان سببه أن من حكمنا كان تركيا أو أجنبيا أو غنيا، رأوا بأنفسهم أن كل هؤلاء كانوا أرحم بهم من بني وطنهم. لا أزال أتذكر الرجل المعمر الذي لما سألته عن ذكرياته في عهد الملك وعبد الناصر نظر إليّ ساخرا وقال: على الأقل الملوك مؤدبين إنما ولاد الـ.... دول شوارعية محدش رباهم، ده محدش كان يعرف يتكلم معاهم، بينما كان الملك يودعك بنفسه إلى الباب! والآن وبعد ستين سنة من حكم العسكر، لم يبق قائما إلا ما رسخته المدرسة الإسلامية: المشكلة ليست في الطبقة ولا العرق، بل أين موقع الدين من نفس الحاكم وموقعه من نظام الدولة

    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : الحلم التاريخي الذي سحقه العسكر - محمد إلهامي     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


    !Start Your Website Now


     
    رد مع اقتباس

    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    كأس العالم للاندية: ريال مدريد نحو الخماسية... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 12 12th December 2017 09:30 AM
    إضراب عام بغزة.. ومطالبات لحكومة الحمدلله... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 13 12th December 2017 09:30 AM
    هكذا علق مقتدى الصدر على زيارة وفد بحريني لإسرائيل صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 14 12th December 2017 09:30 AM
    تظاهرة من أجل القدس أمام سفارة أمريكا بالعاصمة... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 19 12th December 2017 09:30 AM
    مونديال الأندية: زيدان يطمح الى تكرار سيناريو... صحافة ... إعلام ... سينما ومسرح المستشار الصحفى 0 14 12th December 2017 09:30 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    IP


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)

    DMCA.com Protection Status     SSL Certificate

    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]