الترهيب من اليأس من رحمة الله والأمن من مكره - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 



crypto-light.com

BBC NEWS


    آخر 10 مشاركات
    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    فيلم الملاك عن الجاسوس الإسرائيلى أشرف مروان حشيش حشيش

    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    أفضل التهنئات والأمنيات القلبية بمناسبة عيد ... د. يحي الشاعر حشيش

    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    صورة لمبارك وأسرته أيام الكحرته حشيش حشيش

    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    مصر فى المركز الأخير عالمياً فى التعليم حشيش حشيش

    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    السلام الضائع في كامب ديفيد - محمد ابراهيم كامل KANE amer sh.

    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    خطوات الهجرة إلى كندا.....بالفيديو Remon.soliman Remon.soliman

    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    دعـــــاء يـــــوم الجـمعـــة ... تقبل الله ... kokomen kokomen

    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    حقوق الحيوان في الإسلام .. حق الإيواء NazeeH احسب

    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    تعرف على أقوى جوازات السفر فى العالم حشيش احسب

    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    الجزء الثانى : طريقه التقديم فى Saskatchewan -... khaled_sabry Remon.soliman

    قديم 28th April 2014, 11:50 AM صوت الإسلام غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    صوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to behold

    Saudi Arabia الترهيب من اليأس من رحمة الله والأمن من مكره

    أنا : صوت الإسلام






    السؤال:
    هل من يأمن مكر الله، أو يقنط من رحمته يكفر كفرا أكبر مخرجا عن الملة؟ وما الحكمة في ذلك ؟

    الفتوى:
    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

    فإن الأمن من مكر الله، والقنوط من رحمته من أكبر الكبائر. فقد جاء في حاشية الغرر البهية : كل من القنوط وأمن المكر كبيرة يجب الخروج منه ...اهـ
    وقال ابن حجر المكي في الكبائر : الأمن من مكر الله بالاسترسال في المعاصي مع الاتكال على الرحمة قال تعالى : { فلا يأمن مكر الله إلا القوم الخاسرون } وقال تعالى : { وذلكم ظنكم الذي ظننتم بربكم أرداكم فأصبحتم من الخاسرين } . وكذا اليأس من رحمته لما ورد فيه من الوعيد الشديد . كقوله تعالى : { إنه لا ييأس من روح الله إلا القوم الكافرون } , وقوله تعالى : { ومن يقنط من رحمة ربه إلا الضالون } . وروى ابن أبي حاتم والبزار عن ابن عباس { أن النبي صلى الله عليه وسلم سئل : ما الكبائر ؟ فقال : الشرك بالله , والإياس من روح الله , والأمن من مكر الله , وهذا أكبر الكبائر } قيل : والأشبه أن يكون الحديث موقوفا , وبكونه أكبر الكبائر صرح ابن مسعود كما رواه عبد الرزاق والطبراني .

    ثم قال ابن حجر في بيان الحكمة من ذلك : وإنما كان اليأس من رحمة الله من الكبائر؛ لأنه يستلزم تكذيب النصوص القطعية . ثم هذا اليأس قد ينضم إليه حالة هي أشد منه , وهي التصميم على عدم وقوع الرحمة له , وهذا هو القنوط , بحسب ما دل عليه سياق الآية : { وإن مسه الشر فيئوس قنوط } وتارة ينضم إليه أنه مع اعتقاده عدم وقوع الرحمة له يرى أنه سيشدد عذابه كالكفار . وهذا هو المراد بسوء الظن بالله تعالى . اهـ

    وقد عدهما بعض فقهاء الحنفية من أنواع الكفر فقد قال الخادمي في بريقة محمودية : ( واليأس من رحمة الله تعالى ) كفر ; لأنه لا ييأس من روح الله إلا القوم الكافرون ( والأمن من عذابه وسخطه ) أي غضبه ; لأنه لا يأمن من مكر الله إلا القوم الخاسرون . اهـ

    وجاء في حاشية العطار على شرح جمع الجوامع في بيان الجمع بين كلام الحنفية وكلام الجمهور :

    وفي عقائد الحنفية أن الإياس من روح الله تعالى كفر , وأن الأمن من مكر الله تعالى أكفر، فإن أرادوا الإياس لإنكار سعة الرحمة الذنوب، وبالأمن اعتقاد أن لا مكر، فكل منهما كفر وفاقا ; لأنه رد القرآن , وإن أرادوا أن من استعظم ذنوبه فاستبعد العفو عنها استبعادا يدخل في حد اليأس، أو غلب عليه من الرجاء ما دخل به في حد الأمن، فالأقرب أن كلا منهما كبيرة لا كفر بالاسترسال في المعاصي جرى على الغالب من أن الأمن من مكر الله يسترسل في المعاصي غالبا لعدم مبالاته , وإلا فمجرد الأمن من مكر الله كبيرة , ولو لم يكن عاصيا بغير الأمن. اهـ

    هذا؛ ويتعين على المسلم الجمع بين الخوف من الله ورجاء رحمته ورضاه، فالخوف والرجاء واجبان يلزم العبد أن يتحلى بهما، فلا يأمن مكر الله، ولا يقنط من رحمته، وليجعل بين عينيه دائماً النصوص الواردة في الأمرين، كقوله تعالى: نَبِّئْ عِبَادِي أَنِّي أَنَا الْغَفُورُ الرَّحِيمُ* وَ أَنَّ عَذَابِي هُوَ الْعَذَابُ الأَلِيمَ {الحجر: 49-50}. وقوله تعالى: غَافِرِ الذَّنبِ وَقَابِلِ التَّوْبِ شَدِيدِ الْعِقَابِ ذِي الطَّوْلِ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ إِلَيْهِ الْمَصِيرُ {غافر: 3}.

    وقوله تعالى: وَلاَ تَيْأَسُواْ مِن رَّوْحِ اللّهِ إِنَّهُ لاَ يَيْأَسُ مِن رَّوْحِ اللّهِ إِلاَّ الْقَوْمُ الْكَافِرُونَ {يوسف: 87}.

    وقوله تعالى: أَفَأَمِنُواْ مَكْرَ اللّهِ فَلاَ يَأْمَنُ مَكْرَ اللّهِ إِلاَّ الْقَوْمُ الْخَاسِرُونَ {الأعراف: 99}.

    وقد امتدح الله آل زكريا هو وزوجه ويحيى بالجمع بين الرغبة والرهبة في عبادته فقال: إِنَّهُمْ كَانُوا يُسَارِعُونَ فِي الْخَيْرَاتِ وَيَدْعُونَنَا رَغَبًا وَرَهَبًا وَكَانُوا لَنَا خَاشِعِينَ { الأنبياء:90}. قال الطبري : وقوله : ويدعوننا رغبا ورهبا، يقول تعالى ذكره : وكانوا يعبدوننا رغبا ورهبا ، وعنى بالدعاء في هذا الموضع : العبادة . انتهى.

    وفي الحديث عن أنس ـ رضي الله عنه: أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل على شاب وهو في الموت فقال كيف تجدك؟ قال أرجو الله يا رسول الله، وإني أخاف ذنوبي، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لا يجتمعان في قلب عبد في مثل هذا الموطن إلا أعطاه الله ما يرجو وأمنه مما يخاف. رواه الترمذي وحسنه الألباني.

    والله أعلم.






    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : الترهيب من اليأس من رحمة الله والأمن من مكره     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : صوت الإسلام

     

     


    !Start Your Website Now


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    حكم تكبير الثدي الضامر بشكل أكبر مما يُدفَع به... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 22 6th August 2018 12:00 PM
    أكل الدجاج الذي يصعق بالكهرباء قبل ذبحه القرآن الكريم صوت الإسلام 0 21 6th August 2018 12:00 PM
    السنة في تشييع الجنازة القرآن الكريم صوت الإسلام 0 20 6th August 2018 12:00 PM
    الكاهن لا يعلم الغيب القرآن الكريم صوت الإسلام 0 22 6th August 2018 12:00 PM
    لا تخرج الزوجة من البيت بدون إذن زوجها القرآن الكريم صوت الإسلام 0 20 6th August 2018 12:00 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع




    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   Copyright    
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]