الجيش المصري ديناصور سياسي إقتصادي لا يؤيد الحكم الديموقراطي - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


BBC NEWS

    آخر 10 مشاركات

    العودة   منتديات المطاريد > سياسة واقتصاد > شؤون مصر الداخلية

    شؤون مصر الداخلية

    الجيش المصري ديناصور سياسي إقتصادي لا يؤيد الحكم الديموقراطي


    الهجرة إلى كندا والولايات المتحدة واستراليا

    مواقع هامة وإعلانات نصية

    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 27th March 2011, 07:31 AM Night Angel غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Member
     





    Night Angel is on a distinguished road

    افتراضي قياداة مبارك فى الجيش المصري ديناصور سياسي إقتصادي لا يؤيد الحكم الديموقراطي

    أنا : Night Angel




    بعيداً عن المجاملات المتبادلة بين الشعب المصري والجيش المصري وترحيب كل منهما بالآخر بالكلمات المعسولة والمنمقة، يرى خبراء الجيوش الحقائق على أرض الواقع مختلفة تماماً ويؤكدون ان الجيش المصري ديناصور مرعب يمتد نفوذه بشكل قوى داخل ميادين السياسة والمؤسسات الإقتصادية الهامة في مصر.


    بينما يعلق المصريون آمالا كبيرة على أن تدفع المؤسسة العسكرية بعجلة الإصلاح الديمقراطي في البلاد. لكن الخبير الألماني “توماس ديمل هوبر” يرى حسبما نشر موقع “ديوتشه فيلا” أن المؤسسة العسكرية المصرية تسعى إلى الحفاظ على امتيازاتها المادية والاقتصادية وإن أي تغيير في اتجاه الديموقراطية قد يشكل تهديدا لمصالحها.
    بشكل عملي كانت المؤسسة العسكرية هي التي تحكم مصر منذ ثورة يوليو 1952 بثلاثة رؤساء هم الحقيقة كانوا ضباط في الجيش وهم جمال عبد الناصر وأنور السادات وحسني مبارك واستطاعت في اكثر من نصف قرن أن تصبح مملكة قوية تسيطر على السياسة والأقتصاد في مصر.
    وبعد بيانات المجلس العسكري المتتابعة والتي أكد فيها الجيش المصري أنه سوف يحمي ويساعد في ترسيخ الحكم المدني وكأن هناك عصر جديد للحكم الديمقراطي لا يعتقد من لديهم بعد نظر في السياسة أن الجيش سوف يتخلى عن دوره السياسي والإقتصادي ويتفرغ لدوره في الدفاع عن الوطن وهو الدور التقليدي للجيوش عادة.
    وهذا مايراه الخبير الألماني توماس ديمل وبر (أستاذ خبير في شؤون الشرق الأوسط في جامعة إرلانجن الألمانية) في حوار لدويشته فيله حيث قال: “إنه بخلاف الآمال التي يعقدها كثير من المصريين على دور المؤسسة العسكرية في تحقيق الإصلاحات السياسية والدستورية، ستُغلب هذه المؤسسة مصالحها وامتيازاتها حتى بعد الثورة التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك”.
    اكثر من خبير عسكري غربي من ألمانيا توماس ديمل وبر والبروفسير “روبيرت سبرينجبورج” من الولايات المتحدة والخبير “نوسباومر” من النمسا أكدوا هذه الحقيقة ألا وهي “إستبعاد تخلي الجيش المصري عن الإمتيازات الإقتصادية التي اكتسبها خلال نصف قرن حتى بعد حقبة الرئيس حسني مبارك”
    الجيش المصري الذي يجب ان ينحصر دوره في حماية حدود مصر من الأخطار الخارجية من الدرجة الأولى وحماية النظام السياسي الديمقراطي من الدرجة الثانية في الحقيقة خرج عن دوره وأصبح “دولة داخل الدولة” فهو يمتلك حوالي نصف مليون جندي ولديه إمكانيات عظيمة ويمتلك مزارع خاصة ومصانع في مختلف القطاعات الإقتصادية في مجالات الغزل والنسيج والملابس وقطاع التغذية وصناعة السيارات وشركات الخدمات وشركات البنية التحتية ومنها بناء الجسور وهي كلها تخضع لإدارة عسكرية كاملة ويعمل بها بعض العسكريين المجندين.
    الجيش المصري زادت سطوته على المجال الإقتصادي خاصة بعد معاهدة كامب ديفيد للسلام مع إسرائيل وتقع تحت سطوته قطاعات إقتصادية تمثل اكثر من 25 في المائة من الإقتصاد المصري.
    ذراع الجيش المصرية إمتدت أيضاً للسياحة حيث ان المؤسسة العسكرية المصرية يمتد نشاطها إلى مجال السياسحة وكثيرمن المناطق السياحية الواقعة على البحر الأحمر تولت إلى قطاع إقتصادي للجيش يتربح منها بعد أن كانت مناطق عسكرية مغلقة.
    الاكثر فساداً في مؤسسة الجيش أن عدد كبير من الضباط المتقاعدين أسسوا شركات كبرى وأصبحوا من أكبر رجال الأعمال وأرباب العمل في مصر ، وكبار الضباط الذين في الخدمة يتقاسمون الثروة فيما بينهم بينما القاعدة السفلى من الهرم العسكري مستبعدة من هذه الأرباح ومن هذه الثروة
    ثروة الجيش المصر وميزانيته لا تخضع أبدا لأي نوع من مراقبة الميزانية سواء من وزارة المالية أو مجلس الشعب أو أي جهة رقابة ولذلك لا يعرف أحد بالتحديد حقيقة ميزانية هذا القطاع وحقيقة ثرواته وأرباحه.
    وكلنا نعلم أن السادة الذين يمثلون المجلس العسكري الأعلى ويصدرون البيانات للشعب لم يكونوا ابداً من الديموقراطيين او الإصلاحيين فهم رجال عسكريين يحكمهم الاسلوب العسكري الابوي الذي لا يعترف بأي حق من حقوق الديموقراطية والأساس في الجيش “نفذ الأمر وبعد كده أتظلم”.
    إن قيام الجيش بإرساء أسس الديموقراطية في مصر يمثل خطراً على مصالح الجيش وإمتيازاته ، فهل سيقوم الجيش بخطوات تعرض إمتيازاته المادية والثروات التي تحت سيطرته إلى التساؤلات والحسابات؟

    المصدر

     

     

     


    !Start Your Website Now


    التعديل الأخير تم بواسطة Night Angel ; 27th March 2011 الساعة 07:40 AM
     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    الشات والخيانه الزوجيه مواضيع شخصية Remooo 4 2703 29th May 2011 05:57 AM
    الخروج الآمن للمجلس العسكري ثورة مصر ... 25 يناير 2011 دموع الورد 2 1114 23rd May 2011 06:49 AM
    ايها السلفيون رفقا بامكم مصر - ان ولائكم لها ... ثورة مصر ... 25 يناير 2011 Lee Lee 2 714 18th April 2011 06:36 AM
    الجيش المصري ديناصور سياسي إقتصادي لا يؤيد الحكم... شؤون مصر الداخلية تصحيح 3 1508 27th March 2011 07:31 AM
    لا تساعدو فى تقسيم مصر اليوم- بتصويتكم للوطنى شؤون مصر الداخلية Night Angel 0 655 28th November 2010 07:30 AM

    قديم 27th March 2011, 03:12 PM تصحيح غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 2
    تصحيح
    Golden Member
     





    تصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond repute

    تصحيح's Flag is: United Arab Emirates

    افتراضي

    أنا : تصحيح




    دعوه لموضوعي

    سيكو سينالكو خان الشعب





    الموت التام للخونة و النعام




    الشعب يريد اسقاط الخونة و العملاء

     

     



     
    رد مع اقتباس

    قديم 30th March 2011, 03:04 AM أسامة الكباريتي غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 3
    أسامة الكباريتي
    Field Marshal
     






    أسامة الكباريتي has a reputation beyond reputeأسامة الكباريتي has a reputation beyond reputeأسامة الكباريتي has a reputation beyond reputeأسامة الكباريتي has a reputation beyond reputeأسامة الكباريتي has a reputation beyond reputeأسامة الكباريتي has a reputation beyond reputeأسامة الكباريتي has a reputation beyond reputeأسامة الكباريتي has a reputation beyond reputeأسامة الكباريتي has a reputation beyond reputeأسامة الكباريتي has a reputation beyond reputeأسامة الكباريتي has a reputation beyond repute

    أسامة الكباريتي's Flag is: Palestinian

    افتراضي

    أنا : أسامة الكباريتي






    كان قطاع الإنتاج الحربي حربيا ..
    متى تحول إلى انتاج استهلاكي؟!!
    فتش

    أبو غزالة شاف مصر بتتوزع على المحاسيب ..
    فوقف في وجه تسليم أراضي معسكرات الجيش لتنهب ..
    وباع منها للناس ليبني للضباط مساكن لم يكونوا ليحلموا بها برواتبهم المتدنية ..
    وفي ظل التضخم المتنامي والذي جعل من الجنيه ذكرى مريرة ..

    ضمن التغيير المطلوب
    وفي مرحلة متقدمة
    تطوير القوات المسلحة من جميع النواحي ..
    حتى تعود إلى دورها المفترض ..

    حَوِّل

     

     



     
    رد مع اقتباس

    قديم 30th March 2011, 08:09 AM تصحيح غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 4
    تصحيح
    Golden Member
     





    تصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond reputeتصحيح has a reputation beyond repute

    تصحيح's Flag is: United Arab Emirates

    افتراضي

    أنا : تصحيح



    دعوه لموضوعي


    لاخ الفاضل اسامة

    بغض النظر عما تحتاجه القوات المسلحة

    اري و تري و يري الجميع حملة لاشاعة الشك و الكراهية للقوات المسلحة مما اثار حفيظة المتحدث باسم القوات المسلحة اللواء اسماعيل عتمان ليحذر من مخططات الوقيعة بين الجيش و الشعب

    هذا المقال المجهول يرمي للشك و الكراهية و ذلك خطوة في طريق الوقيعة

    ربما لم يفهم الاخ ناقل الموضوع ذلك و الموضوع لا يستحق الرد عليه انما السخرية من غباء كاتبه

    مصر و قواتها المسلحة قادرين علي تطوير و تجهيز القوات المسلحة المصرية في وقت وجيز للغاية و بدون مساعدات خارجية

    بيد ابناءها فقط

     

     



     
    رد مع اقتباس

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    الكلمات الدلالية (Tags)
    الجيش المصري

    الجيش المصري ديناصور سياسي إقتصادي لا يؤيد الحكم الديموقراطي

    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    Almatareed is an Arabic discussion forum with a special interest in travel, study and immigration to Canada, USA, Australia and New Zealand Logo Map
    Currency Calculator
    RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]