5 أسلحة اقتصادية استخدمها العالم في 2014 - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


alpha-x.io

BBC NEWS


    آخر 10 مشاركات
    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    هجوم دامى على عرض عسكرى بإيران حشيش حشيش

    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    فيديو نادر لحفل زفاف منى عبد الناصر وأشرف مروان حشيش حشيش

    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    سعيد الشحات يكتب: ذات يوم 23 سبتمبر 1970.. الفريق... د. يحي الشاعر د. يحي الشاعر

    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    سعيد الشحات يكتب: ذات يوم.. 24 سبتمبر 1970..... د. يحي الشاعر د. يحي الشاعر

    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    23 سبتمبر 1970.. فشل وقف إطلاق النار بين الأردن... د. يحي الشاعر د. يحي الشاعر

    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    لم يبع الفلسطينيون أراضيهم ، غيرهم فعلها د. يحي الشاعر د. يحي الشاعر

    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    سعيد الشحات يكتب: ذات يوم 29 نوفمبر 1947.. تقسيم... د. يحي الشاعر د. يحي الشاعر

    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    الهجرة إلى نيوزيلاندا الأهلاوي الأصيل MuhammadAamer

    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    دراسة عن مستوطنات الضفة الغربية د. يحي الشاعر د. يحي الشاعر

    الموضوع الكاتـب آخر مشاركة
    22 سبتمبر 1978 السادات يفشل فى إقناع وزراء... د. يحي الشاعر د. يحي الشاعر

    قديم 31st December 2014, 07:20 PM المستشار الصحفى غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    المستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud ofالمستشار الصحفى has much to be proud of

    افتراضي 5 أسلحة اقتصادية استخدمها العالم في 2014

    أنا : المستشار الصحفى






    تختلف حدة الأدوات الاقتصادية المستخدمة في الحروب الاقتصادية، حسب طبيعة الصراع، منها اللين الذي لا يتعدى العقبات والعراقيل، ومنها الخشن مثل العقوبات والإغراق، وعلى الرغم عن الحديث الدائر على مدار العقود الماضية عن حقوق الإنسان، والعولمة، وحرية التجارة، إلا أن عام 2014 كان مليئًا بالأحداث التي تندرج تحت عباءة الحروب الاقتصادية. وإن كان أزمة انهيار أسعار النفط تمثل نهاية المشهد في عام 2014، إلا أنها لم تكن الوحيدة، لقد حفل العام بمجموعة من أدوات الحروب الاقتصادية، كان الفاعل فيها بشكل رئيس أمريكا والدول الغربية، وكان الطرف الآخر، عادة دول نامية، ولكن ما يمكن استنتاجه أن أدوات الحروب الاقتصادية جديرة بانهاك الدول، وتصدع بنيانها السياسي. وفيما يلي رصد للأناضول لبعض صور أسلحة الحروب الاقتصادية التي شهدها عام 2014. 1 - انهيار أسعار النفط تشكو الدول النامية بصفة عامة من جور الدول المتقدمة في استنزاف مواردها الطبيعية، وعدم تقديم السعر العادل لها في السوق الدولية، ولعل ما حدث في السوق العالمي للنفط يبرهن على صحة حجة الدول النامية، فبين عشية وضحها بدأت سلسلة انهيارات غير مسبوقة في أسعار النفط، وصلت لنحو 40 % مما كانت عليه الأاسعار بنهاية يونيو 2014. ومع نهاية 2014، لازالت أزمة انهيار أسعار النفط، تلفح بلهيبها وجوه الدول النفطية، وبالأخص روسيا، التي تسببت لها الأزمة فيما يمكن وصفه دون مبالغة بانهيار اقتصادي، ستظهر آثاره بوضوح إذا ما استمرت الأزمة للنصف الأول من عام 2015. لقد وصفت أزمة انهيار أسعار النفط بالمؤامرة الدولية من قبل القادة الإيرانيين، ولكن الرئيس الروسي بوتين كان أشد تحديدًا للاعبين الأساسين في المؤامرة على بلاده عبر أزمة النفط ووجه الاتهام لأمريكا والسعودية. لقد لجأت أمريكا وأوروبا لسلاح النفط في حربها الاقتصادية مع روسيا، بعد أن هددت روسيا بمنع تدفق الغاز الطبيعي لأوروبا وأوكرانيا، كورقة ضغط في الأزمة الأوكرانية، ولكن أوروبا وأمريكا لجئا للسوق الدولية لإفساد المخطط الروسي، ولتحول النفط من ورقة ضغط لدى روسيا إلى أداة لذبح الاقتصادين الروسي والإيراني معًا. 2 - العقوبات الاقتصادية العقوبات الاقتصادية هي من أوضح أدوات الحروب الاقتصادية، ومنذ عقود هناك عدة دول تخضع لعقوبات اقتصادية من قبل أمريكا وهي كوبا وكوريا الشمالية وإيران، والسودان، ولكن عام 2014 شهد إضافة ضيف جديد لنادي المعاقبين اقتصاديًا من قبل أمريكا وشاركتها هذه المرة أوروبا. والضيف الجديد هو روسيا، وترتب على العقوبات الاقتصادية انهيار عملتها الوطنية بنسبة تصل إلى 40%، وكذلك انهيارات كبيرة في سوق أوراقها المالية، وخروج بعض الاستثمارات الغربية من روسيا، مما ترتب عليه ركود كبير، وفقدان روسيا لنحو 100 مليار دولار من احتياطياتها النقدية. إلا أن أكبر خسارة منيت بها روسيا - وإن لم تأت من باب العقوبات الاقتصادية- هي أزمة انهيار أسعار النفط، فالباب الظاهر الذي لدغت منه روسيا اقتصاديًا، هو آليات العرض والطلب، ولكن الباب الحقيق، الذي لا يحتاج إلى دليل هو أن ما يحدث في سوق النفط، هو حرب اقتصادية أداته سعر النفط. 3- حرب العملات ثمة صور عدة شهدهما عام 2014 لما يمكن ادراجه تحت عنوان حرب العملات، الأول وهو ما يحدث من حرص من قبل الاتحاد الأوروبي لتخفيض قيمة اليورو لمعدلات تؤدي للإضرار بحائزي اليورو خارج أوروبا، حيث تحتفظ العديد من الدول بجزء من احتياطياتها من النقد الأجنبي باليورو كنوع من الحماية من الوقوع في شرك اعتماد الاحتياطي على عملة واحدة. والصورة الثانية، هي توجه الصين نحو التوسع في استخدام عملتها في تسوية تجارتها الجارجية مع العديد من الدول، وإن كانت الأمور في نطاق ضيق، ولكن الأمر يُقرأ على أنه نوع من التخلص من سيطرة الدولار على مقدرات تسوية التجارة الدولية، ومن ناحية أخرى، اتجاه الصين لتدويل عملتها، ولحماية رصيدها الضخم من احتياطي النقد الأجنبي الذي وصل إلى 4 تريليون دولار، حتى لا يكون مجرد ورق مطبوع. وقد اعتمد البنك المركزي الصيني سياسة توسع استخدام اليوان في تسوية المعاملات التجارية في الخارج، وتم بالفعل توقيع اتفاقيات بهذا الخصوص مع قطر والاتحاد الأوروبي مؤخرًا وغيرهما من الدول، وإن كانت هناك دعوات لأن يكون اليوان أحد العملات المكونة للاحتياطيات النقدية لدول العالم، بعد هذا التمدد الكبير للصين تجاريًا واقتصاديًا. وفي الوقت الذي تقبل فيه أمريكا وأوروبا دخول اليوان كعملة دولية، فإنهما ومنذ بداية عام 2000 يطالبان الصين برفع قيمة عملتها، وترفض أمريكا بشدة دعوة الصين للبحث عن عملة رئيسة لتسوية التجارة الدولية كبديل للدولار. وعلى غرار اليابان وأمريكا، أعلن البنك المركزي الأوروبي تبنيه لبرنامج تيسير كمي بنحو تريليون يورو، وهو ما أدى إلى مخاوف في السوق العالمي حتى من قبل دول أوروبية مثل ألمانيا، وبخاصة إذا ما لجأ المركزي الأوروبي إلى طباعة النقود لتمويل البرنامج، كما فعلت اليابان مؤخرًا، وكما فعلت أمريكا في عام 2010. وتتخوف باقي دول العالم من أن تخرج هذه الأموال من أوروبا إلى أسواق الأوراق المالية في الدول النامية والصاعدة، فتؤدي إلى مضاربات محمومة، وارتفاع لمعدلات التضخم بهذه الدول، لذلك تتحسب بعض الدول لهذا التصرف من خلال رفع معدلات الضرائب على الأموال الساخنة في بورصاتها. 4- الحد من الصادرات لعل هذه الآلية من أقل آليات الحروب الاقتصادية في العصر الحديث، وإن كانت روسيا قد استخدمتها في عام 2010 لظروف الاضطرابات المناخية في ذلك الوقت وكذلك العديد من دول أوروبا الشرقية التي كانت تتبع الاتحاد السوفيتي سابقًا، كما فعلت مصر نفس الشئ بمنع تصدير الأرز إبان أزمة الغذاء العالمي عامي 2006 و2007 بزعم نقص المياه. ولكن روسيا عادة في ديسمبر 2014 لتمارس نفس الآلية، عبر تقديرات مجلس الحبوب الروسي، والذي رأى وقف تصدير الحبوب للخارج، والاقتصار على الوفاء باحتياجات البلاد منها، في ظل ظروف الأزمة الاقتصادية التي تعيشها، ويتوقع أن يؤثر قرر مجلس الحبوب الروسي سلبيًا على كل من إيران وتركيا ومصر، كأكبر دول مستوردة للحبوب من روسيا. وهو ما سيعرض هذه الدول للجوء لتدبير احتياجاتها عبر العقود العاجلة، وهو الأمر الذي سيكبد اقتصاديات هذه الدول مليارات الدولارات. 5- حماية التجارة لا تكف مختلف الدول عن استخدام أدوات حماية التجارة سواء كان ذلك عبر الآليات الجمركية، أو غيرها، وإن كان هناك توظيف لاستخدام أدوات التجارة لأغراض سياسية وأخرى اقتصادية بحتة. فعلى سبيل المثال فرضت رسوم إغراق في مصر على واردات الحديد التركي، بعد التوترات السياسية بين البلدين. وإن كان عام 2014 قد بدأ بنزاع أمريكا صيني، باتهام أمريكا للصين بمخالفة اتفاقيات منظمة التجارة العالمية، بفرضها رسوم استيراد على أحد منتجات الصلب الأمريكي، ولا تنتهي النزاعات التجارية بين البلدين، فمن قبل فرضت الصين رسوم تصل إلى 21 % على السيارات المستوردة من أمريكا، إلا أن أمريكا انتزعت حكم من منظمة التجارة العالمية في مايو 2014 يفيد بأن الإجراءات الصينية تخالف اتفاقيات منظمة التجارة العالمية. كما قامت اندوسيا والهند خلال عام 2014 بفرض رسوم وقاية ضد صادرات أمريكية، في مجالات الغذاء والزراعة في اندونسيا وفي مجالات صناعية بالهند، وهو ما دعا أمريكا لتقديم شكاوي لمنظمة التجارة ضد اندونسيا والهند، وادعت أمريكا بأن اندونسيا تعطي مزايا تفضيلية لمنتجاتها المحلية ضد المنتجات المستوردة، وتضع عراقيل وشروط صعبة التنفيذ في مجالات ترخيص الاستيراد الخاص بالواردات الغذائية والزراعية. وقامت روسيا بفرض رسوم اغراق على واردات الحافلات من إيطاليا وألمانيا، وعلى إثر ذلك تقدم الاتحاد الأوروبي بشكوى ضد روسيا في منظمة التجارة العالمية، ويأتي التصرف الروسي تجاه المنتجات الأوروبية في إطار الصراع الاقتصادي بينهما، والذي اتخذ صور متعددة منذ الأزمة الأوكرانية.

    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : 5 أسلحة اقتصادية استخدمها العالم في 2014     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : المستشار الصحفى

     

     


    !Start Your Website Now


     
    رد مع اقتباس


    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    ملخص مباراة ويست هام وتشيلسي 0-0 الدوري الإنجليزي أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 23rd September 2018 08:20 PM
    ملخص مباراة بولونيا وروما 2-0 الدوري الإيطالي أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 23rd September 2018 08:20 PM
    أهداف مباراة رين وباريس سان جيرمان 1-3 الدوري... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 23rd September 2018 08:20 PM
    جنود اسرائيليون يعتدون بوحشية على فلسطيني معاق... أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 23rd September 2018 08:20 PM
    ملخص مباراة آرسنال وإيفرتون 2-0 الدوري الإنجليزي أخبار متفرقة ينقلها لكم (المستشار الصحفى) المستشار الصحفى 0 1 23rd September 2018 08:20 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع




    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)
    SSL Certificate   DMCA.com Protection Status   Copyright  
    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]