أسباب وجوب الإحسان للوالدين - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


UPLIFT YOUR WORLD WITH DIGITAL CASH Young Tennis Players


BBC NEWS

    قديم 22nd December 2015, 06:10 PM صوت الإسلام غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    صوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to behold

    Saudi Arabia أسباب وجوب الإحسان للوالدين

    أنا : صوت الإسلام






    السؤال:
    لماذا بر الوالدين في الدين بهذا التقديس؟ وهل السبب لتربيتهم وإنفاقهم على أولادهم؟ لا أعتقد أنه بسبب ذلك!! فلو كان الوالد يفرق بين الأبناء ولا يعدل بينهم في العطية بتاتا، وتم تذكيره بذلك، وبقي كما هو، فوصله يتم على أي أساس؟.

    الفتوى:
    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

    فالشرع الحكيم قد بين ما للوالدين من مكانة بالنسبة لولدهما، وأنه يجب عليه برهما والإحسان إليهما، وامتثال أمر الله تعالى من أهم ما يقال في حكمة ذلك، وكفى بها حكمة، وأنعم بها من حكمة! عاقبتها قول الله عز وجل: تِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ {النساء:13}.

    ولا ريب في أن تربية الوالد للولد وتعبه عليه في صغره ورعايته له، وكذا إنفاقه عليه، من أهم موجبات هذا البر، قال تعالى: وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُلْ رَبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيرًا {الإسراء:24}.

    وهنالك أمر مهم وهو أن الوالدين سبب وجود الولد، وهو بضعة منهما، ولذلك قرن الله سبحانه حقه بحقهما، فقال: وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَى وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ {لقمان:14}.

    والعدل بين الأولاد في العطية واجب، فلا يجوز تفضيل أحدهم في ذلك إلا لمسوغ شرعي، كما بيناه في الفتوى رقم: 6242.

    والمسألة كما ترى محل خلاف، والأكثرون من أهل العلم على خلاف ما رجحناه، وعلى كل تقدير لو جار الأب في هذه العطية ولم يعدل، ومهما أساء، فإن ذلك لا يسقط عن الولد بره، يدل على ذلك أنه مأمور ببره ولو كان كافرا جاهدا في رد ولده للكفر، كما قال تعالى: وَإِنْ جَاهَدَاكَ عَلَى أَنْ تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفًا.... الآية{لقمان:15}.

    وليس هنالك أعظم من الكفر، والسعي في التسبب في كفر الولد، وقد عقد البخاري في كتابه الأدب المفرد بابًا أسماه: باب برّ والديه وإن ظلما ـ وأورد تحته أثرًا عن ابن عباس ـ رضي الله عنهما ـ قال: ما من مسلم له والدان مسلمان، يُصبح إليهما محتسبًا، إلا فتح له الله بابين ـ يعني: من الجنة ـ وإن كان واحدًا فواحد، وإن أغضب أحدهما لم يرضَ الله عنه حتى يرضى عنه, قيل: وإن ظلماه؟ قال: وإن ظلماه.

    فيجب بر الوالد وصلته، ولا يترك ذلك من أجل دنيا فانية، هذا بالإضافة إلى أن الأب قد يكون له مسوغ بتقليده قول من ذهب إلى عدم وجوب التسوية، هذا بالإضافة إلى أنه بالدعاء والنصح بالحسنى والاستمرار في ذلك مع الصبر عليه قد يسوي بينهم، والمقصود وجوب البر بغض النظر عن أي اعتبارات.

    والله أعلم.






    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : أسباب وجوب الإحسان للوالدين     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : صوت الإسلام

     

     


    !Start Your Website Now


     
    رد مع اقتباس

    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    شراء البنك السلعة ثم شراؤها منه بأكثر مما اشتراها... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 10 14th December 2017 03:00 PM
    مطالبة الزوجة الأولى بالعدل في القسم بعد أن أسقطت... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 13 14th December 2017 03:00 PM
    الاقتراض بالربا للعلاج القرآن الكريم صوت الإسلام 0 14 14th December 2017 03:00 PM
    طلب الموظف مكافأة مقابل سعيه في رفع الظلم عن... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 12 14th December 2017 03:00 PM
    الاقتداء في الصلاة السرية بإمام لا يعلم حاله هل... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 14 14th December 2017 03:00 PM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)


    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع

    IP


    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)

    DMCA.com Protection Status     SSL Certificate

    منتديات المطاريد   Follow us on Google   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى [email protected] وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى [email protected]