طلاق المصاب بوسواس قهري - منتديات المطاريد
بسم الله الرحمن الرحيم
وَهُوَ الَّذِي فِي السَّمَاءِ إِلَٰهٌ وَفِي الْأَرْضِ إِلَٰهٌ ۚ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْعَلِيمُ (84) وَتَبَارَكَ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا وَعِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (85) "الزخرف"

منتديات المطاريد | الهجرة الى كندا | الهجرة الى استراليا

 


BBC NEWS


    تسجيل غياب
    (الكاتـب : Sonesta ) (آخر مشاركة : حشيش)
    المشوار الى امريكا
    (الكاتـب : hanydlt ) (آخر مشاركة : eng esam)

    العودة   منتديات المطاريد > أديان وعقائد > شؤون إسلامية > القرآن الكريم

    القرآن الكريم تلاوات قرآنية ... تفسير ... محاضرات

    القرآن الكريم

    طلاق المصاب بوسواس قهري


    مواقع هامة وإعلانات نصية


    إضافة رد
     
    أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
    قديم 31st August 2016, 12:00 PM صوت الإسلام غير متواجد حالياً
      رقم المشاركة : 1
    Field Marshal
     





    صوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to beholdصوت الإسلام is a splendid one to behold

    Saudi Arabia طلاق المصاب بوسواس قهري

    أنا : صوت الإسلام







    السؤال:
    أصبحت أتردَّد كثيراً في الكتابة إليكم؛ لعلمي أنِّي قد أثقلت عليكم بالأسئلة، وبأنَّكم قد لا تجيبوني؛ فأسألكم بالله أن لا تُأخِّروا الإجابة هذه المرة، وأن لا تبخلوا عليَّ بما علَّمكم الله. عطفاً على سؤالي الأخير حول نفس المسألة، والَّذي كنتم قد أجبتم عنه في الفتوى رقم: (325834-حكم طلاق المصاب بوسواس قهريٍّ) بفتوى صريحة؛ فقد حاك في نفسي أنِّي لم أكن أعاني حينها من وسواس الطَّلاق، وإنَّما من ضيق الصَّدر النَّاتج عن الوسوسة في شؤوني الأخرى، ولتفادي هذه الإشكاليَّة، ومنعاً للَّبس؛ كنت قد أرسلت إليكم بسؤال آخر، والَّذي أجبتموني عنه في الفتوى رقم: (328885)، وقد كانت الإجابة مبهمة، وكنت أرجو أن تكون الإجابة صريحة لا لبس فيها. فهل أعمل بمقتضى ما أفتيتموني به، في الفتوى رقم: (325834-حكم طلاق المصاب بوسواس قهريٍّ) من عدم وقوع طلاقي، بناء على قرينة الوسوسة، وإن لم أكن أعاني حينها من وسواس الطَّلاق؟وهل عليَّ من حرج في عدولي عن الفتوى إلى غيرها في الحالة الخامسة؛ فلم أعلم حينها أنَّ في جواز الرُّجوع عنها خلافاً، غير أنِّي قد علمتُ مؤخَّراً أنَّ من قلَّد مجتهداً، فليس له أن يعدل عن رأيه إلى غيره في نفس النَّازلة، فينقض ما عمل به من قبل، وأنَّ في المسألة خلافاً بين أهل العلم، كما أنَّ لمن ابتلي بوسواس، أن يأخذ بأيسر أقوال أهل العلم في المسائل الخلافية، رفعاً للحرج، ودفعاً للوسوسة؛ أمَّا في حالتي؛ فلم أكن أعاني حينها من وسواس الطَّلاق، إلَّا أنِّي كنت مبتلى بوسواس آخر في المسألة؛ فلو كنت احتسبتها طلقة، عملاً بقول الجمهور؛ لهان عليَّ فراقها، ولربَّما قلت في نفسي: "إن احتسبتها طلقة؛ فلا حاجة لك بها؛ فطلِّقها واسترح"، فضلاً عن أنِّي أعاني الآن من وسواس الطَّلاق وبشدَّة؛ فلو عدت واحتسبتها على نفسي؛ لهان عليَّ فراقها كذلك، ولربَّما بدأت أوسوس بأيماني السَّابقة، وبنيَّتي فيها، وما وقع منها. نفَعَ الله بكم، وبِعِلْمِكم، وجَزاكم عن أُمَّة الإسلام خيْر الجزاء.

    الفتوى:
    الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

    فنسأل الله أن يذهب عنك الباس، ويشفيك من هذه الوسوسة، واحرص على الدعاء والذكر، ورقية نفسك بالرقية الشرعية، عسى الله أن يرزقك السلامة والعافية. وراجع الفتوى رقم: 3086 وهي عن علاج الوسواس القهري.

    والفتوى التي أشرت إليها، وهي بالرقم: 325834 كما ترى، متعلقة بحكم طلاق المصاب بوسواس قهري، وهي تعني من كان مصابا به حين صدور الطلاق منه، فإن لم تكن وقتها في وسواس، فلا تشملك. بخلاف ما إذا كنت على يقين، أو غلب على ظنك أنك كنت في ذلك الوقت موسوسا، وطرأ عليك شك الآن بسبب الوسوسة، فلا تلفت إلى هذا الشك، واعمل بمقتضى تلك الفتوى.

    ونوصيك بعدم تكرار السؤال عن الواقعة الواحدة، لغير حاجة تدعو إلى ذلك؛ فإن هذا التصرف، تقوى به الوسوسة في النفس، فيزيد الأمر تعقيدا، ويصعب التخلص منها، ومن أفضل سبل علاج الوسوسة، الإعراض عنها.

    والله أعلم.






    مزيد من التفاصيل

     

    الموضوع الأصلي : طلاق المصاب بوسواس قهري     -||-     المصدر : منتديات المطاريد     -||-     الكاتب : صوت الإسلام

     

     

    Booking.com

     
    رد مع اقتباس

    Booking.com

    Latest Threads By This Member
    Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
    التفضيل بين صلاة المسافر قصرا في بيته أو تامة مع... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 24 11th December 2016 11:00 AM
    بطلان فرية جهاد النكاح والزواج بأكثر من أربع نسوة القرآن الكريم صوت الإسلام 0 20 11th December 2016 11:00 AM
    أحكام اشتراط جهة العمل على العامل ألا يعمل خارج... القرآن الكريم صوت الإسلام 0 26 11th December 2016 11:00 AM
    صحة التوبة من ذنب دون ذنب القرآن الكريم صوت الإسلام 0 19 11th December 2016 11:00 AM
    الفتوى لا تغني في قضايا الخصومات والنزاع القرآن الكريم صوت الإسلام 0 22 11th December 2016 11:00 AM

    إضافة رد

    مواقع النشر (المفضلة)

    طلاق المصاب بوسواس قهري

    أدوات الموضوع
    انواع عرض الموضوع

    الانتقال السريع


    Almatareed is an Arabic discussion forum with a special interest in travel, study and immigration to Canada, USA, Australia and New Zealand Logo

    IP




    Powered by vBulletin® Version 3.8.8
    .Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd
    (جميع الأراء والمواضيع المنشورة تعبِّر عن رأي صاحبها وليس بالضرورة عن رأي إدارة منتديات المطاريد)

    منتديات المطاريد   Follow us on Google   موقع الأحمد   لشراء مساحة إعلانية بالمطاريد  

    تنبيه هام

     يمنع منعاً باتاً نشر أى موضوعات أو مشاركات على صفحات منتديات المطاريد تحتوى على إنتهاك لحقوق الملكية الفكرية للآخرين أو نشر برامج محمية بحكم القانون ونرجو من الجميع التواصل مع إدارة المنتدى للتبليغ عن تلك الموضوعات والمشاركات إن وجدت من خلال البريد الالكترونى التالى almatareedorg@gmail.com وسوف يتم حذف الموضوعات والمشاركات المخالفة تباعاً.

      كذلك تحذر إدارة المنتدى من أى تعاقدات مالية أو تجارية تتم بين الأعضاء وتخلى مسؤوليتها بالكامل من أى عواقب قد تنجم عنها وتنبه إلى عدم جواز نشر أى مواد تتضمن إعلانات تجارية أو الترويج لمواقع عربية أو أجنبية بدون الحصول على إذن مسبق من إدارة المنتدى كما ورد بقواعد المشاركة.

     إن مشرفي وإداريي منتديات المطاريد بالرغم من محاولتهم المستمرة منع جميع المخالفات إلا أنه ليس بوسعهم إستعراض جميع المشاركات المدرجة ولا يتحمل المنتدى أي مسؤولية قانونية عن محتوى تلك المشاركات وإن وجدت اى مخالفات يُرجى التواصل مع ادارة الموقع لإتخاذ اللازم إما بالتبليغ عن مشاركة مخالفة أو بالتراسل مع الإدارة عن طريق البريد الالكترونى التالى webmaster@almatareed.org